Page 43 - Media Spot - Issue (1) 2015
P. 43

‫بالصور‪ ..‬الأكاديمية البحرية تك ّرم‬
      ‫الخريجين من ‪ 7‬دول أفريقية‬

‫التى تقدمها واص ًفا الأكاديمية بالصرح العلمى‬               ‫احتفلت الأكاديمية العربية بتكريم الخريجين‬
‫الكبير مؤك ًدا أن كل التخصصات العلمية التى تقدمها‬          ‫الأفارقة بالأكاديمية العربية الحاصلين على درجة‬
‫الأكاديمية تعد أحدث ما توصل إليه العصر وهو ما‬              ‫البكالوريوس والذين بلغ عددهم ‪ 60‬خري ًجا ينتمون إلى‬
‫يجعلنا نطمئن على أبنائنا داخل الأكاديمية خاصة أن‬           ‫‪ 7‬دول أفريقية «نيجيريا ‪ -‬كينيا ‪ -‬الكاميرون ‪ -‬جنوب‬
‫كل دولة تعقد الآمال على الشباب العلمى فى قيادة‬             ‫السودان ‪ -‬زامبيا ‪ -‬سيراليون – جيبوتي» فى تخصصات‬
                                                           ‫البحرية والهندسة والإدارة واللوجستيات‪ ،‬وذلك بأحد‬
                                   ‫الوطن المرحلة المقبلة‪.‬‬
‫وأكد الدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية‬                                                 ‫الفنادق بالإسكندرية‪.‬‬
‫العربية عن ترحيبه الشديد بالحضور والطلاب فى يوم‬            ‫وذلك بحضور اللواء طارق المهدى محافظ‬
‫حفل تخرجهم الكبير معر ًبا عن تقديره للمجهودات‬              ‫الإسكندرية‪ ،‬والسفير لوانا جانا جوبا سفير دولة‬
‫الكبيرة التى تبذلها حكومات دول نيجيريا والكاميرون‬          ‫نيجيريا بمصر‪ ،‬والسفير محمد لابرانج سفير دولة‬
‫وكينيا عن طريق تقديم كافة المساعدات اللازمة‬                ‫الكاميرون بمصر‪ ،‬والسفير دافى ارونجا سفير دولة‬
‫لتذليل كل العقبات من أجل حصول الخريجين على‬                 ‫كينيا بمصر‪ ،‬والسفير سيرجى بتلياكوف قنصل عام‬
‫أعلى درجة من المعرفة والوعى مؤك ًدا أنه على‬                ‫روسيا بمصر‪ ،‬والدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل‬
‫يقين بأن التعليم الخاص فى الأكاديمية سوف يعد‬               ‫فرج رئيس الأكاديمية العربية‪ ،‬ولفيف من رجال‬
‫الخريجين لمواجهة تحديات المستقبل مهن ًئا الطلاب‬            ‫السلك الدبلوماسى الأفريقى والدولى وعدد من‬
‫على النجاح المشرف وأنهم سيكونون خير سفراء‬
                                                                                        ‫الشخصيات العلمية المهمة‪.‬‬
                    ‫للأكاديمية التى ستظل داعمة لهم‪.‬‬        ‫من جانبه أكد اللواء طارق المهدي‪ ،‬ترحيبه الشديد‬
                                                           ‫بالحضور والجمع الأفريقى المتواجد بالحفل خاصة‬
                                                           ‫فى ظل تواجد قنصل دولة روسيا بين الحضور والذى‬
                                                           ‫تعد شري ًكا أساسيا وفعالا داخل أفريقيا‪ ،‬موض ًحا أن‬
                                                           ‫أهمية هذا التواجد الأفريقى المتميز والذى نحتاجه‬
                                                           ‫فى هذا التوقيت خاصة أننا بحاجة إلى النهوض بدول‬
                                                           ‫أفريقيا من أجل مستقبل أفضل وبيئة أفضل من أجل‬
                                                           ‫إنتاج أفضل مشي ًرا إلى أن الأكاديمية مثال حى على‬
                                                           ‫هذا التعاون المشرف بين دول أفريقيا وأن القارة‬
                                                           ‫السمراء بحاجة إلى الموارد البشرية وأن طلبة اليوم‬
                                                           ‫هم الثروة البشرية التى سوف يعتمد عليها مستقبل ًا‬

                                                                                 ‫مهن ًئا الطلاب نجاحهم وتخرجهم‪.‬‬
                                                           ‫وفى سياق متصل عبر السفير النيجيرى عن شدة فرحته‬
                                                           ‫لوجوده بالحفل الكريم والذى تأتى أهميته بتضمنه‬
                                                           ‫فرحة النجاح ولقاء أفريقى بين السفراء الأفارقة‬
                                                           ‫والذين اجتمعوا للاحتفال بأبنائهم الخريجين مشي ًرا‬
                                                           ‫إلى دور الأكاديمية الفعال والمؤثر فى هذا النجاح‬
                                                           ‫المشرف خاصة أن الأكاديمية من أحسن المؤسسات‬
                                                           ‫التعليمية فى الشرق الأوسط مبد ًيا فخره واعتزازه لما‬

                                                              ‫وصل إليه الطلاب وما ينتظرهم من مستقبل باهر‪.‬‬
                                                           ‫وأبدى السفير الكينى سعادته بالتواجد بحفل‬
                                                           ‫الخريجين مؤك ًدا أن اليوم هو من أسعد الأيام لدى‬
                                                           ‫الطلبة فهم يجنون ثمار جهدهم طيلة تواجدهم‬
                                                           ‫بالأكاديمية العربية والتى وفرت لهم المناخ الجيد‬
                                                           ‫للدراسة والتمتع بكل النواحى التعليمية والأنشطة‬

                                                           ‫‪ ◄ 44‬ميديا سبوت – العدد الأول‬
   38   39   40   41   42   43   44   45   46   47   48