أخر الأخبار

منتدى الأكاديمية العربية الثانى التعليم الفنى ودوره فى تلبية احتياجات الصناعة

Published: 2016-09-06 13:25:12 |

تحت رعاية فخامة
الرئيس/ عبد الفتاح السيسى
رئيس جمهورية مصر العربية

منتدى الأكاديمية العربية الثانى
التعليم الفنى ودوره فى تلبية احتياجات الصناعة
افتتح مجمع خدمة الصناعة التابع للأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى اليوم الموافق 3 سبتمبر 2016 فعاليات منتدى الأكاديمية العربية الثانى تحت عنوان "التعليم الفنى ودوره فى تلبية احتياجات الصناعة" وقد اختير له هذا العام شعار "التقنية والنظرة المجتمعية" بمقر رئاسة الأكاديمية العربية بأبوقير- الأسكندرية.
وذلك بحضور:
• الأستاذ الدكتور/ أحمد الجيوشى نائب معالى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى
• الأستاذ الدكتور/ خالد قاسم نائب وزير التعليم العالى والبحث العلمى
• المهندس/ السيد أبو الفتوح نائباً عن رئيس هيئة قناة السويس
• الكاتبة الصحفية/ نشوى الحوفى عضو المجلس القومى للمرأة
• الأستاذ الدكتور/ إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية
• الدكتور / عصام البكل عميد مجمع خدمة الصناعة بالأكاديمية






أكد الأستاذ الدكتور أحمد الجيوشى نائب معالى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى أن منتدى الأكاديمية العربية الثانى والذى يحمل عنواناً التعليم الفنى ودوره فى تلبية احتياجات الصناعة يحمل العديد من الموضوعات الهامة فى إطار الجهود المبذولة نحو تطوير التعليم الفنى مشيراً إلى أن لابد من التخلص من القيود التى تواجه التعليم الفنى بمصر.
وأشار الجيوشى أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى سعت نحو تطوير التعليم الفنى وتقديم دوره فى المجتمع طبقاً لخطة الدولة حتى 2030 ليكون قاطرة التقدم الصناعى مؤكداً أن الوزارة لا تدخر جهداً نحو تطويره مضيفاً أنه يتمنى أن يخرج هذا المنتدى بتوصيات تكون بمثابة روشتة علاجية للتعليم الفنى بمصر.
فى بداية كلمته قام الأستاذ الدكتور/ خالد قاسم نائب وزير التعليم العالى والبحث العلمى ومساعد أول الوزير للتخطيط الإستراتيجى ودعم السياسات بنقل تحيات الأستاذ الدكتور/ أشرف الشيحى وزير التعليم العالى والبحث العلمى والذى كان حريصاً على الحضور والمشاركة فى هذا المنتدى لولا وجود ارتباطات عمل طارئة.
أكد الدكتور/ خالد قاسم إن وزارة التعليم العالى والبحث العلمى هى احدى مؤسسات الدولة التى تهتم بمهمة تكوين وتنمية رأس المال الفكرى الذى هو عصب اقتصاد المعرفة، كما تهتم بتقليل التفاوتات الإقتصادية والإجتماعية بين طبقات المجتمع بما يكفل تماسك بنية المجتمع واستدامه النمو، وعلى هذا الأساس لابد أن يحتل قضية التعليم الفنى أولوية ولابد أن يكون هناك ملاءمة بين التخصصات وسوق العمل وهذا هو التوجه الذى يعكسه مسار تنمية الكليات التكنولوجية والتعليم التقنى فى استراتيجية تطوير التعليم العالى فى مصر 2030.
وقد أشار أن وزارة التعليم العالى قامت بخطوات فعالة فى هذا الصدد، فأصبح لدينا الآن نظام تعليمى جامعى بنظام (2+(2 يحصل فيها خريج المرحلة الأولى على الدبلوم التكنولوجى وخريج المرحلة الثانية على البكالوريوس التكنولوجى فى التخصص، مضيفاً ان الخطة الإستراتيجية للوزارة تضمنت فتح عدد من الكليات المجتمعية كأساس لنهضة مجتمعية شاملة وتطوير جذرى فى شكل التعليم الفنى ليصبح أداة فى التطوير من جهة وتقليل البطالة من جهة آخرى.
أكد المهندس السيد أبو الفتورح والذى حضر نيابة عن معالى الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس أن هناك إهتمام كبير من قبل هيئة قناة السويس نحو المشاركة منتدى الأكاديمية العربية الثانى والذى يحمل عنواناً التعليم الفنى ودوره فى تلبية احتياجات الصناعة والذى يعقد تحت رعاية فخامة رئيس الجمهورية مشيراً إلى أن هيئة قناة السويس ترحب دائماً بالعمل مع جميع مؤسسات الدولة فى كافة المجالات التى تهدف إلى دفع عجلة النمو والإنتاج مشيراً إلى أن التعليم الفنى من أهم الجوانب التى تعد بمثابة محرك لعجلة النمو وأن إستراتيجية الدولة خلال هذه الفترة تولى إهتماماً كبيراً بالتعليم الفنى مضيفاً أنه يتمنى أن يخرج المنتدى بالتوصيات التى تحقق مزيد من التطور للتعليم الفنى بمصر.




أكدت الكاتبة الصحافية نشوى الحوفى عضو المجلس القومى للمرأة أن المنتدى يدعو لمناقشة تطوير التعليم الفنى بمصر بالإضافة إلى أمور تهم المجتمع المصرى المتمثلة فى دعم الصناعات الصغيرة مشيرة إلى أن مصر حالياً تواجه أزمة كبيرة تتمثل أن المجتمع يعيش مثل الجزر المنعزلة على كافة المستويات مشددة أن المنتدى اليوم يجمع العديد من المؤسسات بالدولة مع الأكاديمية العربية لبحث تطوير التعليم الفنى خاصة وأن مصر تواجه حالياً العديد من التحديات ولابد من تكاتف على كافة الأصعدة .
بدأ الأستاذ الدكتور/ إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية كلمته بتوجيه الشكر لجميع الحضور على المشاركة فى فعاليات المنتدى الثانى للتعليم الفنى ودوره فى تلبية متطلبات الصناعة الذى يؤكد على دور الأكاديمية فى دعم قضايا التنمية بالوطن العربى، مؤكداً أن رعاية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية لهذا المنتدى هى رسالة مباشرة من فخامته بأن الدولة تؤمن بأهمية قضية التعليم الفنى الأمر الذى يلقى على عاتقنا جميعاً مسئولية أن تكون المناقشات بناءة بهدف الوصول إلى توصيات قابلة للتطبيق تعود بالنفع على مصر والدول العربية.
وأوضح رئيس الأكاديمية أن تغيير النظرة المجتمعية للعنصر التقنى هى قضية بالغة الأهمية وبالغة الصعوبة فى نفس الوقت، آملا أن يكون هذا المنتدى هو أحد أدوات اختصار الزمن فى التغلب على هذه المشكلة والتى يمثل علاجها مفتاحاً للنمو الإقتصادى للدول.
وفى نهاية كلمته وجه رئيس الأكاديمية عظيم الشكر والتقدير لفخامة رئيس الجمهورية على رعايته الكريمة للمنتدى، كما توجه بالشكر إلى السيد/ أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية على دعمه المتواصل للأكاديمية، وكذلك قام رئيس الأكاديمية بشكر جميع الحضور والقائمين على هذا المنتدى.
وجدير بالذكر أنه تم تخريج الدفعة الثانية من طلبة "معهد الدراسات التقنية والمهنية" التابع للأكاديمية العربية، وعددهم (6) طلاب من دولة المقر جمهورية مصر العربية فى تخصصات ميكانيكا وميكاترونكس.






ويذكر أن الأكاديمية وقعت عقداً مع مجلس التدريب الصناعى بوزارة التجارة والصناعة كمقدم خدمة تدريبية لكل من معهد تدريب الموانئ ومعهد الدراسات التقنية والمهنية .
وعلى هامش المنتدى الثانى للتعليم الفنى يقام معرض يضم 13 شركة مشاركة بالمعرض من جهات مختلفة معنية بدور التعليم الفنى وأهميته فى سوق العمل، كما يحتوى على مشروعات الطلبة الخريجين لتشجيع منتجاتهم الفنية، هذا بالإضافة إلى مشاركة مبادرة صنع فى مصر والتى تهتم بعرض جميع المنتجات الفنية لخريجى التعليم الفنى والتقنى بمصر والمعنيين بهذه الصناعة.
وفى ختام افتتاح المنتدى قام رئيس الأكاديمية بتقديم درع الأكاديمية لكل من الأستاذ الدكتور/ أحمد الجيوشى نائب معالى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى والأستاذ الدكتور/ خالد قاسم نائب وزير التعليم العالى والبحث العلمى والمهندس/ السيد أبو الفتوح نائباً عن رئيس هيئة قناة السويس، بالإضافة إلى تقديم درع الأكاديمية للعمداء السابقين لمجمع خدمة الصناعة.

مزيد من الصور الخاصة بالخبر

More New

Top