أخر الأخبار

الاكاديمية العربية تحتفل بتخريج دفعة مارس 2017 من طلبة البكالوريوس بالأسكندرية

Published: 2017-03-07 15:55:06 |

احتفلت الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى بتخريج دفعة مارس من طلبة بكالوريوس فى مختلف التخصصات حيث بلغ عدد الخريجين 539 خريجاً من كليات النقل البحرى والتكنولوجيا, الادارة والتكنولوجيا, هندسة وتكنولوجيا, كلية الحاسبات, النقل الدولى واللوجيستيات. وينتمى الخريجون إلى دول (مصر ,السعودية , ليبيا , لبنان , فلسطين , سوريا ,السودان , اليمن , نيجيريا , بولندا، جيبوتى)
شهد الأستاذ الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية فعاليات حفل تخرج طلاب اﻷكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري وذلك بحضور الأستاذ الدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية، والسادة سفراء وقناصل الدول المشاركة فى الحفل ولفيف من رجال السلك الدبلوماسى وعدد من الشخصيات العلمية.
رحب سلطان بجميع السادة الحضور لوجودهم علي أرض اﻹسكندرية مدينة الحضارة، وقدم التهنئة لجميع الخريجين وتمني لهم مزيد من النجاح والتفوق، والتسلح بالعلم دائما.
كما قدم التحية والشكر لأسر الخريجين الذين بذلوا الجهد ﻹيصالهم لهذا المستوي والمركز الجيد. وأشاد المحافظ بالدور الذي تقوم به الأكاديمية العربية مؤكداً ان الأكاديمية تعد سفيراً في كل الدول العربية واﻷجنبية.
وأوضح محافظ الاسكندرية أن وجود اﻷكاديمية العربية باﻹسكندرية يؤكد علي قيمة اﻹسكندرية وعظمتها.وفي ختام كلمته تمني المحافظ للخريجين مستقبل مشرق وأن يكونوا دائما ممثلين مشرفين لمصر وقادة المستقبل وذلك في ظل المستوي المتميز والعالي المتواجد بالأكاديمية العربية والذي يشهد به الجميع في دول العالم.
من جانبه توجه الأستاذ الدكتور اسماعيل عبد الغفار اسماعيل فرج بالشكر لمحافظ الاسكندرية الدكتور محمد سلطان على حضوره حفل تخرج ابناء الاكاديمية, كما رحب بالطلاب وضيوف الحفل والخريجين قائلاً "مرحباً بكم فى هذا اليوم السعيد يوم تخرج طلبة الاكاديمية هذا الصرح الذى ينشر نور العلم فى مصر والعالم العربى أجمع".
وأضاف الأستاذ الدكتور إسماعيل عبد الغفار "جئنا اليوم نحتفل بتخريج باقة جديدة من العقول المستنيرة واضعين فيها الامال العريضة من أجل حمل راية العلم ونشر نور المعرفة والتطور فى ربوع عالمنا العربى".
وأكد الدكتور اسماعيل عبد الغفار أن الأكاديمية لم تكن لتبلغ هذا الشأن العظيم لولا تضافر جهود المئات من الأساتذة والعاملين والعديد من القيادات فى الجامعة العربية والوطن العربى لمساندة الاكاديمية منذ نشأتها, متوجهاً بالشكر لمعالى الامين العام للجامعة العربية السيد/ أحمد أبو الغيط على مايبذله من جهد فى دعم ومساندة الأكاديمية العربية كأحد بيوت الخبرة المتخصصة التابعة للجامعة العربية حتى تكون فعاله ومؤثره فى المجتمع العربى.
وقال اتوجه بالتحية لكل عضو هيئة تدريس وموظف بالأكاديمية مشيراً إلى أن الأكاديمية بما لديها من مميزات وكفاءات كمؤسسة علمية قادرة دوماًعلى الارتقاء والتقدم والتجدد والتكيف.

مزيد من الصور الخاصة بالخبر

More New

Top