أخر الأخبار

زيارة وزارة الصيد والإقتصاد البحرى للجمهورية الإسلامية الموريتانية للأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى

Published: 2017-05-21 19:31:24 |

استقبلت الإكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى اليوم الاحد الموافق 21 مايو 2016 وفداً من جمهورية موريتانيا الإسلامية فى حضور السيد خديجة بنت بوكا الأمين العام لوزارة الصيد والاقتصاد البحرى الموريتانى, و اللواء حمدى بدين رئيس الشركة الوطنية للثروة السمكية, حيث كان فى استقبالهم الإستاذ الدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية .
أعربت السيد خديجة بنت بوكا الأمين العام لوزارة الصيد والاقتصاد البحرى الموريتانى عن سعادتها بحفاوة الإستقبال وكرم الضيافة من جانب رئيس الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والعاملين بها حيث توجهت بالشكر للدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الاكاديمية .
وقالت ان المخزون السنوى من الأسماك السطحية فى بلادها يصل إلى مليون و300 ألف طن مشيرة إلى أن بلادها تسعى دائما للحفاظ على ثرواتها السمكية واستدامتها.
وأضافت أن جمهورية موريتانيا تمتلك مركزا لبحوث المحيطات يهدف إلى تحقيق أقصى استفادة من استغلال الثروة السمكية والوصول إلى كميات جديدة سواء فى الأسماك السطحية أو أسماك الأعماق .
كما أشارت إلى أن اتفاقية التعاون التى وقعت مع مصر فى مجال الثروة السمكية تهدف إلى الاستفادة من الخبرات المصرية فى مجال الصيد البحري والتى تتركز على التكوين والتأهيل والتدريب والبحث العلمي والاستزراع السمكي وبناء سفن الصيد والاستثمار والتصنيع والتبادل التجاري.
من جانبه قال اللواء/ حمدى بدين رئيس الشركة الوطنية للثروة السمكية أن القيادة السياسية تولي اهتماما كبيرا بالاشقاء الأفارقة.
وتوجه اللواء "حمدى بدين" بالشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية علي اهتمامه الشديد ودعمه من أجل اعادة مصر إلي أحضان القارة الإفريقية والدول العربية.
وتحدث اللواء "حمدى بدين" عن زيارته الأخيرة إلي جمهورية موريتانيا لبحث سبل التعاون في مجال المصايد والثروة السمكية مؤكدا انها كانت مثمره للغاية وتضمنت تعزيز التعاون مع الجانب الموريتاني فيما يتعلق بالدعم الفنى للاشقاء في موريتانيا.
وثمن "بدين" من الدور الذى قامت به وزارة الخارجية المصرية فيما يتعلق بتوفير كافة السبل لإنجاح ذلك التعاون مع الجانب الموريتاني.
من جانبه أكد رئيس الأكاديمية الأستاذ الدكتور/ إسماعيل عبد الغفار على أهمية زيارة وفد جمهورية موريتانيا للأكاديمية مشيرا إلى أن تلك الزيارة تأتى كنتيجة للعلاقات الجيدة التى تربط بين مصر وموريتانيا .
وقال "عبد الغفار" أن التعاون مع الجانب الموريتانى هو نتيجة مباشرة للعلاقة الطيبة التى تربط بين قائدى البلدين الشقيقين الرئيس عبدالفتاح السيسي والرئيس الموريتاني، محمد ولد عبدالعزيز.
وأشار إلى أن الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى على اتم الاستعداد لتسخير امكانياتها وتوفير كافة سبل الدعم من خلال التعليم والتدريب والبحوث والاستشارات بما يحقق اقصى استفادة فى هذا المجال بوصفها أحد بيوت الخبرة التى تهدف إلى خدمة جميع الدول العربية.
شهدت الزيارة حضور نائب وزير التربية والتعليم "للتعليم الفنى " الدكتور أحمد الجيوشى ولفيف من عمداء كليات المصايد والثروة السمكية والمتخصصين فى الشئون الافريقية من الجامعات المصرية.
وقام الوفد الموريتانى بزيارة مجمع المحاكيات المتكامل ومعهد السلامة البحرية ومبنى القبة السماوية بالاكاديمية.
كما قام رئيس الأكاديمية العربية للعلوم بأهداء درع الاكاديمية للواء حمدى بدين رئيس الشركة الوطنية للثروة السمكية والسيد خديجة بنت بوكا الامين العام لوزارة الصيد والاقتصاد البحرى الموريتانى والتى قامت بدورها بمنح رئيس الإكاديمية هدية تذكارية لرئيس الإكاديمية.

مزيد من الصور الخاصة بالخبر

More New

Top