أخر الأخبار

وفد طلابي من جامعة تكساس يتلقي دورة تدريبية في الهندسة الصناعية بالأكاديمية ‏العربية ‏ ‏

Published: 2018-01-14 11:48:21 |

فى إطار الشراكات الإستراتيجية التى تربطها بالمؤسسات التعليمية العالمية، إستقبلت الأكاديمية العربية ‏للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى المجموعة من طلبة جامعة تكساس الأمريكية( ‏Taxas A&M‏ )للمرة ‏الثانية علي التوالي، للحصول على دورة تدريبية فى الهندسة الصناعية تمتد إلى 3 اسابيع بمقر الأكاديمية.‏

ويأتى ذلك فيما رحب الأستاذ الدكتور/ إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية بالوفد الطلابى ‏الأمريكى، متمنياً لهم التوفيق والنجاح وطيب الإقامة فى بلدهم الثانى مصر.‏
ودعا "عبد الغفار " الوفد الطلابى الأمريكى إلى إنتهاز الفرصة لتحقيق أقصى استفادة من هذه الدورة ‏التدريبية والتعرف عن قرب عن مصر – دولة المقر- حيث أشاد بالعلاقة المتينة والتواصل المستمر بين ‏الأكاديمية وجامعة تكساس داعيًا إلى إستمرار هذه العلاقة وتكثيفها بزيادة التَّبادل الطُّلابي بين المؤسستين ‏التعليميتين.‏

وقال "عبد الغفار" أن الخدمات التعليمية والبحثية التي تقدمها الأكاديمية ترتبط بمقاييس عالمية وإعتمادات ‏دولية سعت الأكاديمية وبخطوات واثقة إلى الحصول عليها حتى أصبحت الأكاديمية اليوم من الجامعات ‏العالمية المرموقة التي تحتل مراكز متقدمة بين الجامعات في العالم‎ ‎‏.‏

فى الوقت نفسه أعرب وفد طلاب جامعة تكساس الأمريكية عن بالغ سعادته بحفاوة الإستقبال وكرم الضيافة ‏من جانب رئيس الأكاديمية وجميع العاملين بها، وهو ما دفعهم للتبرع بتحمل تكاليف إنشاء معمل حاسب آلى ‏وغرفة مصادر لذوى القدرات الخاصة وذلك بمدرسة الشهيد النقيب/ محمد أحمد عبده بمنطقة رشدى فى ‏الأسكندرية، حيث تم إنشاء المعمل على نفقاتهم الشخصية تقديراً لـحسن الإستقبال وكرم الضيافة من جانب ‏‏"مصر" دولة المقر .‏

وإحتفت إدارة مدرسة الشهيد النقيب/ محمد أحمد عبده بالوفد الطلابى الأمريكى من خلال إقامة إحتفالية ‏للترحيب بالزائرين والوفد المرافق لهم وذلك بحضور قيادات مديرية التربية والتعليم بالأسكندرية .‏

فى الوقت نفسه قام الوفد الطلابى بالجامعة بجولة تفقدية داخل الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل ‏البحرى بمقرها الرئيسى فى أبى قير بالأسكندرية حيث حرص رئيس الأكاديمية الأستاذ الدكتور/ إسماعيل ‏عبد الغفار على تقديم شرح وافى للطلاب حول الأماكن التى قاموا بزيارتها من خلال نموذج مصغر ‏للأكاديمية العربية.‏
كما قام الوفد الطلابى التابع لجامعة تكساس الأمريكية بتكريم الدكتور/ إسماعيل عبد الغفار من خلال منحه ‏هدية تذكارية ودرع تقديراً لحفاوة الإستقبال وكرم الضيافة، كما حرصوا على إلتقاط الصور التذكارية مع ‏رئيس الأكاديمية داخل القاعة الكبرى. ‏

وقال الدكتور/ علاء علوانى الأستاذ بقسم الهندسة الصناعية بجامعة تكساس الأمريكية أن تبرع الطلاب ‏بتحمل قيمة تكاليف إنشاء معمل الحاسب آلى وغرفة المصادر جاء كنوع من رد الجميل لجمهورية مصر ‏العربية تقديراً لحسن الإستقبال وكرم الضيافة طيلة فترة إقامتهم.‏

وأوضح "علوانى" قائلاً أن التحذيرات الأمنية التى أطلقتها الإدارة الأمريكية بشأن السفر لمصر خلال الفترة ‏الأخيرة لم تمنع مجموعة من طلاب الجامعة من السفر لمدينة الإسكندرية في إطار برنامج لدراسات الهندسة ‏خارجها‎. ‎

وأضاف أن الطلاب شعروا بالأمن والامان فى مصر واعربوا عن املها فى زيارتها مجدداً من خلال اعداد ‏برنامج جديد مختلف يتيح لهم فرصة العودة الى مصر مرة مجدداً .‏
واشاد علوانى بالدور الذى قدمه الاستاذ الدكتور اسماعيل عبد الغفار اسماعيل فرج والدعم اللامحدود من ‏اجل توفير كافة سبل الدعم والنجاح لتلك الزيارة التى تقام للمرة الثانية فى ضوء اتفاقية التعاون والتبادل ‏الطلابى بين الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا وجامعة تكساس الامريكية .‏
ولفت إلى أن جامعة تكساس تحتل المرتبة السادسة بين الجامعات فى الولايات المتحدة الأمريكية فى مجال ‏الهندسة بصفة عامة بينما تحتل المركز الخامس فى تخصص الهندسة الصناعية والمرتبة الثانية فى تخصص ‏هندسة البترول.‏
‎ ‎

مزيد من الصور الخاصة بالخبر

More New

Top