Abstract

Yasmine Awny
Ecotourism principles as a framework for sustainable development
السياحة هي واحدة من أكبر الصناعات في العالم، و تتعدد أنواعها و لكن نخص بالذكر احداها و التي تتسم بالقدرة على المساهمة في التنمية المستدامة للمجتمعات المصرية فضلا عن كونها واحدة من أسرع القطاعات نموا، و هى السياحة البيئية. السياحة البيئية – معنية بالحفاظ على البيئة والمجتمعات المقيمة،كما تهتم ضمنيا باحترام و استثمار وتطوير الثقافات المحلية. إلا ان السياحة البيئية تطورها يمكن أن يكون لها آثار إيجابية وسلبية على حد سواء، وبالتالي يتوجب إيجاد توازن مما يحد من الآثارالسلبية و يزيد من الآثار الإيجابية لخلق حياة متوازنة للمجتمع المضيف. وقد أدى الإهتمام بايجاد مثل هذا التوازن الى اتجاه العديد من المخططين الى التخطيط الحضري الأكثر مسؤولية للسياحة البيئية. منذ عام 2002 ، وهو العام الذي روجت فيه السياحة البيئية دوليا من قبل الأمم المتحدة، وضعت مصر جهودا كبيرة في الاستفادة من الصحاري الثلاثة ذات التنوع البيولوجي الغني والتاريخ المتميز. تقع دراسة حالة" محمية العميد" في الساحل الشمالى من الصحراء الغربية.و هي محمية طبيعية بموجب اقرار من منظمة اليونسكو في عام 1981 ، اعتبرتها ضمن محميات مصر.و هى تمتلك مجموعة متنوعة من النباتات والحيوانات والمستوطنات البشرية للصحراء الساحلية للبحر المتوسط. قام البحث بتطوير إطار شامل للسياحة البيئية المستدامة والتحقق منه بواسطة تطبيقه على أمثلة دولية ناجحة و استنتاج خطوات تنفيذية من الممارسات الحالية للسياحة البيئية في في هذه الأمثلة . كما قام البحث بتطبيق الإطار الشامل للسياحة البيئية الذي تم تطويره على محمية العميد لتحليل الإمكانيات و العوائق و كذلك اقتراح خطوات تنفيذية من شأنها تطوير المنطقة بشكل يضمن الإستدامة و التطور المجتمعي. تبحث هذه الدراسة امكانية تطبيق السياحة البيئية باعتبارها شكلا من أشكال التنمية المستدامة ، تهدف إلى إدارة جميع الموارد ؛ الاقتصادية والاجتماعية والبيئية بطريقة سليمة، والتى يمكن أن تتحقق مع الحفاظ على تقاليد و ثقافة المنطقة، العمليات الإيكولوجية والتنوع البيولوجي. وفي اطار تحليل الحالة لدراسة المحمية، تم جمع البيانات من الخصائص الفيزيائية والتدابير البيئية والاجتماعية والاقتصادية من خلال دراسة التقاريرالتى تمت من قبل السلطات الحكومية، و الملاحظات الميدانية من خلال مقابلات رسمية مع ادارة المحمية و السكان المحليين لتسليط الضوء على القضايا الحاسمة التي تؤثر على السياحة. الدراسة تبرز القضايا الاجتماعية والاقتصادية والبيئية في المحمية فى ظل التحديات الثقافية والاجتماعية المختلفة الموجودة داخل المنطقة المحظورة، وتستخلص أن عملية إدارة المشاريع مشاركةً مع سكان المنطقة مع احترام الثقافات القائمة والتقاليد المحلية تحفها الصعوبات، كما تم استعراض الفرص المتاحة للسياحة البيئة فى محمية العميد و دراستها مدعومة بتفاصيل دقيقة للأهداف القومية التنموية للسياحة المستدامة و توجيهها إلى دافع السياحة البيئية في منطقة العميد. و يمكن استخدام هذا الاطار الشامل كاستراتيجية للتنمية المستدامة باستخدام السياحة البيئية، من قبل الحكومات المحلية والمنظمات على حد سواء في مصر وغيرها من الدول النامية لتحسين البيئات المادية والاجتماعية، وخلق فهم أفضل للعلاقة بين السياحة و البيئة.