Abstract

Khaled M Kassem
أستراتيجية الأنتاج الأنظف من منظور تقنيات النانو كمدخل لتفعيل التنمية المستدامة فى الصناعة العربية.
إن استراتيجية الإنتاج الأنظف تعد من أحدث ما توصل إليه الفكر البيئي في العقدين الأخيرين، وتمتد هذه الاستراتيجية من خفض استهلاك الموارد البيئية خفضاً ملموساً، إلى تجنب استخدام مواد خطرة عالية السمية أو ضارة بالبيئة ما أمكن ذلك، ورفع كفاءة تصميم المنتجات وطرق إنتاجها لتحقيق هذين الهدفين ، ثم الحد من الانبعاثات والتصريفات والمخلفات أثناء عملية الإنتاج وتدوير المخلفات، ولقد أحدثت تكنولوجيا النانو تقدم هائل في تكنولوجيا الإنتاج الأنظف ممثلة في تخفيض النفايات الصناعية ومن ثم التخلص من التلوث الصناعي وتحسين كفاءة استخدام الموارد الاقتصادية المتاحة حتى تصل إلى حد النظر في منظومة القيم الاجتماعية التي نشأ عنها الطلب على المنتجات أو الخدمات , ومن هذا المنطلق عمل البحث على دراسة ما تتعرض له الصناعة بوجه عام والصناعة فى الدول النامية ومن بينها الصناعة العربية بوجه خاص من كونها حجر عثرة فى سبيل تحقيق التنمية المستدامة الأمر الذى يتطلب حتمية الوقوف على أستراتيجية الأنتاج الأنظف باستخدام تكنولوجيا النانو من خلال تبنى مفهوم الإنتاج الأنظف بديلاً أمثل للحل التقليدي لتجنب الملوثات البيئية الناتجة عن المصانع , وفى هذا الأطار هناك عاملان رئيسيان يمثلان ميزة لكثير من الدول النامية ومنها الدول العربية , الأول هو أن كثير من الأصول الصناعية فى هذه الدول ذات تقنيات قديمة ، وتمثل عملية إستبدالها أو تحديثها فرصة لتبني أساليب الإنتاج الأنظف ,و الثاني أن هذا التحديث يتم فى الوقت الذى تم فيه بالفعل خطوات ملموسة فى مفاهيم الإنتاج الأنظف والتطوير العملي لتكنولوجيا النانو فى الدول الأكثر تقدمًا والنامية ومن بينها الدول العربية بالقدر الذى يمكن من المساهمة فى تطوير مستوى الأداء للصناعة العربية بما يواكب التطور الجارى على المستوى العالمى وذلك بالانتشار الواسع والمتسارع لتطبيق منهج الإنتاج الأنظف فى الصناعات المختلفة ومن ثم تحقيق الهدفين القوميين الخاصين بتحديث الصناعة من جانب والتنمية المستدامة من جانب أخر.