Abstract

Mohamed B Mohamed
Principals of Cost Accounting in Manufacturing and Services Companies أساسيات محاسبة التكاليف في المنشآت الصناعية والخدمية
تعتبر المحاسبة المالية بمثابة محاسبة خارجية تهتم بتسجيل عمليات المشروع بغرض قياس أو حساب صافى ربح المشروع ومركزه المالى وغيرها من الأمور المالية وتوصيل نتائج هذا القياس للعديد من الجهات الخارجية التي يهمها أمر المشروع بغرض الاعتماد عليها فى اتخاذ القرارات الاقتصادية ومن أهم فروع المحاسبة الأخرى فى بيئة الأعمال المعاصرة فى الوقت الحاضر بخلاف المحاسبة المالية هى نظام المحاسبة الإدارية ومحاسبة التكاليف. وتعتبر محاسبة التكاليف Cost Accounting بمثابة نظام محاسبة داخلية لأنها تهدف أساساً إلى توفير معلومات لإدارة المشروع لمساعدتها على أداء وظائفها من تخطيط ورقابة واتخاذ قرارات. لم تعد محاسبة التكاليف الآن قاصرة على مجرد تحديد وقياس تكلفة المنتج بل امتدت لأغراض التخطيط والرقابة إلى تقدير التكاليف فى المستقبل حيث أنه لأغراض الرقابة على التكاليف يتم تقدير التكلفة فى المستقبل ثم يتم بعد ذلك حساب التكلفة الفعلية فى نهاية الفترة ومقارنتها بالتكلفة المقدرة فى بداية الفترة وإيجاد الفروق أو الانحرافات Variances بينهما وتحليلها ومعرفة أسبابها واتخاذ الإجراءات التصحيحية Corrective Proceduresاللازمة وذلك لتدعيم الانحرافات الملائمة أو لتجنب حدوث الانحرافات غير الملائمة. كما إنها لم تعد قاصرة على المنشآت الصناعية بل امتد تطبيق واستخدام محاسبة التكاليف في المنشآت الخدمية لحساب تكلفة كل خدمة تقدمها الوحدة لأغراض التسعير وكذلك الرقابة على تكاليف الخدمات وقد تم إعداد هذا الكتاب لطلبة البكالوريوس في إدارة الأعمال في برنامج تعليمي متخصص في العلوم الإدارية الاخري غير المحاسبة. لذلك يتناول الكتاب أسياسيات محاسبة التكاليف في المنشآت الصناعية والخدمية دون التعمق والدخول في التفاصيل التي يجب أن يدرسها الطالب المتخصص في المحاسبة. ولتحقيق ما استهدفه هذا الكتاب، فقد تم تقسيمه إلي ثمانية فصول حيث يقدم الفصل الأول عرضا مختصرا وشاملا لأهداف ومصطلحات ومفاهيم محاسبة التكاليف، وهي بداية لابد منها للقارئ المبتدى في دراسة محاسبة التكاليف حيث يفترض أن يخرج القارئ من هذا الفصل بأساس نظري ملائم يساعده على فهم واستيعاب الموضوعات التي سيتم مناقشتها في هذا الكتاب. أما الفصل الثاني فيتناول التفرقة بين نظام التكاليف في نظام المراحل الإنتاجية وفي نظام الأوامر الإنتاجية وكيفية تحديد العناصر التكلفة التي يتكون منها تكلفة الأمر الإنتاجي، وإعداد بطاقة تكاليف الأوامر الإنتاجية، بالإضافة إلى حساب معدلات التحميل التكاليف الصناعية غير المباشرة التقديرية، ويختم الفصل بإعداد قائمة البضاعة المصنعة وقائمة الدخل في ظل نظام الأوامر الإنتاجية ويشرح الفصل الثالث كيفية قياس تكلفة الوحدة في المنشآت التي تطبق نظام تكاليف المراحل، في ظل طريقتي الوارد أولا صادر أولا و المتوسط المرجح وبافتراض أن عناصر التكاليف تضاف بصفة منتظمة ومستمرة طوال المرحلة و بافتراض أن عنصر المواد يضاف في بداية المرحلة، بينما إجراءات ضبط ورقابة عناصر التكاليف الصناعية المباشرة والممثلة في المواد المباشرة والأجور المباشرة، بالإضافة إلى إجراءات ضبط ورقابة التكاليف الصناعية غير المباشرة سوف نعرضها في الفصل الرابع. ويتناول الفصل الخامس كيفية تخصيص التكاليف الصناعية غير المباشرة وفقا لمفهوم نظام محاسبة تكاليف الأنشطة (ABC) محددين خطوات تصميم نظام التكاليف على أساس الأنشطة، كما يتناول لأهم القيود والانتقادات الموجهة إلى نظام التكاليف على أساس الأنشطة. ويقدم الفصل السادس كيفية توزيع التكاليف الصناعية غير المباشرة على المنتجات أو أوامر الإنتاج المختلفة من خلال التعرض لطبيعة التكاليف الصناعية غير المباشرة وبيان كيفية توزيع التكاليف الصناعية غير المباشرة العامة على أقسام المصنع المختلفة سواء كانت أقسام خدمات إنتاجية أو أقسام إنتاجية، ثم يتعرض الفصل للطرق التقليدية لتوزيع تكلفة أقسام الخدمات الإنتاجية على أقسام الإنتاج وهى طريقة التوزيع الاجماليه وطريقه التوزيع المباشر وطريقة التوزيع التنازلي وطريقة التوزيع التبادلي. أما الفصل السابع فيتناول كيفية قياس تكلفة أنشطة الخدمات التى يمكن تنميطها، بالاضافة الى قياس تكلفة أنشطة الخدمات غير النمطية كما يقدم تخصيص التكاليف غير المباشرة فى منشآت الخدمات باستخدام مدخل التكاليف على أساس الأنشطة ABC. وقد اختتمت موضوعات الدراسة بفصل خاص عن شرح العديد من المصطلحات التكاليفية التي يمكن استخدامها لأغراض التخطيط واتخاذ القرارات مثل التكلفة التفاضلية والتكلفة الغارقة والتكلفة المضافة والتكلفة الحدية والتكلفة التي يمكن تجنبها وتكلفة الفرصة البديلة والتكلفة الضمنية وكيفية استخدام معلومات محاسبة التكاليف في التخطيط قصيرة الأجل وفي اتخاذ القرارات قصيرة الأجل. هذا، وقد راعينا في إعدادنا لهذا الكتاب أن يتضمن مجموعة من الأسئلة النظرية التي تقيس مدي تفهم واستيعاب الطالب للمفاهيم المعروضة في كل فصل، كما يضمن الكتاب مجموعة من التمارين التطبيقية في نهاية كل فصل والتي تساعد الطالب علي تطبيق ما جاء في الفصل من موضوعات في صورة عملية. والله ولي التوفيق،،،