Abstract

Amr M El Demerdash
توحيد ممارسة تفتيش رقابة دولة الميناء فى ظل اتفاقية العمل البحري الموحد 2006
طرأت العديد من التغييرات على صناعة النقل البحري, ومع التسجيل المفتوح فى دول أعلام الموائمة وعدم امتثال بعض السفن للمتطلبات الدولية أدى إلى ظهور مشاكل لدول الميناء وجعلها تحت تهديد السفن دون المستوى التى لا تلتزم بالمتطلبات الدولية وظهور مشاكل أخرى للبحارة تتعلق بظروف العمل والمعيشة. فشلت بعض دول العلم في الوفاء بالتزاماتها الواردة في الاتفاقيات الدولية المتفق عليها، والذى تسبب فى ظهور بعض السفن التي تبحر في حالة غير آمنة، مهددة بذلك حياة الأفراد والبيئة البحرية. إن رقابة دولة الميناء هو نظام من إجراءات التفتيش المتناغمة والذى صمم لاستهداف السفن دون المستوى لاستبعادها في نهاية المطاف. تتناول هذه الورقة تفاوت المعاملة خلال عمليات تفتيش رقابة دولة الميناء، وكان هناك العديد من التساؤلات حول الإجراءات إن وجدت التي اتخذتها الدول والمنظمات الدولية لحل تلك المشاكل، ويتعرض البحث إلى جانبا من هذه الإجراءات المتعلقة بتوحيد ممارسة رقابة دولة الميناء على المستوى الدولى فى ظل اتفاقية العمل البحرى الموحد 2006، كما تتعرض للوضع الحالى فى مصر المتعلق بهذه الإجراءات