Abstract

Mohamed A. Abdelfattah Mohamed Omar
مدى تأثير مدونة التحقيق في الخسائر والحوادث البحرية على المدونة الدولية لإدارة السلامة
مُستخلص البحث تعددت الأسباب المؤدية إلي الحوادث البحرية من أخطاء عديدة أبرزها العنصر البشري حيث أثبتت الإحصائيات أن (80%) أو أكثر من هذه الحوادث كانت نتيجة أخطاء بشرية، ونظرا لأن لأخطاء العنصر البشري دور كبير في هذه الحوادث لذلك أصبح العامل المشترك بين مدونتي التحقيق في الخسائر والحوادث البحرية والإدارة الدولية للسلامة فلذلك كان لأخطاء العنصر البشري دور كبير في التحقيقات البحرية. يتطرق الفصل الثاني من هذا البحث الإطار القانوني والتوصيات الخاصة بتدعيم تطبيق كلا من المدونة الدولية لإدارة السلامة ومدونة التحقيق في الخسائر والحوادث البحرية، ويتم من خلاله إستعراض التوصيات والقرارات وجميع الإتفاقيات الخاصة بالمدونتين والتي تدعمها المنظمة البحرية الدولية حيث تتناول الدراسة المبادئ التوجيهية وجميع التعديلات التي أثرت في المدونتين، وتناول الإتفاقية الدولية لسلامة الأرواح ولجنة السلامة البحرية لنظام إدارة السلامة والتحقيقات البحرية. كما يُناقـش هذا البحث في الفصل الثالث أخطاء العنصر البشري في الحوادث البحرية الناتجة عن التقصير في تطبيق المدونة الدولية لإدارة السلامة من حيث دور العامل البشري في نظام إدارة السلامة سواء في الشركة أو علي متن السفن ودوره أيضا في التحقيق في الخسائر والحوادث البحرية، وبعض الإحصائيات الخاصة بعدد السفن المفقودة والحوادث البحرية بالنسبة لنوع هذه السفن، ويعرض أيضا في هذا الفصل تصنيف لبعض الأخطاء البشرية وأمثلة للحوادث البحرية الخاصه بنوع كل خطأ. كما يناقش البحث أخيرا في الفصل الرابع تأثير التطبيق بين مدونة التحقيق في الخسائر والحوادث البحرية والمدونة الدولية لإدارة السلامة من حيث تقييم وتحديد المخاطر في موقع الحادثة البحرية، والعوامل الادارية والتنظيمية الخاصة بالتحقيقات في السلامة البحرية، وعملية تنظيم الإدارة والسلامة من خلال أفراد الشركة والسفينة، وتتناول الدراسة المعايير التى يجب ان يغطيها المحقق البحري، ونموذج السلامة البحرية للتحقيق (شل-ريزون) المقترح في مدونة التحقيق في الخسائر والحوادث البحرية وخطواته وتطبيقه علي دراسة حالة جنوح سفينة الحاويات "رينا" للوصول للأسباب الجذرية لوقوع مثل هذه الحوادث حيث أن هذه الأسباب يمكن أن يكون لها تأثير في تطوير المدونة الدولية لإدارة السلامة.