أخر الأخبار

إنطلاق فعاليات المؤتمر الدولى للمنظمة الافريقية للإستشعار ‏عن بعد بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل ‏البحري ‏

Published: 2018-10-30 08:15:41 |


‏ ‏
بدأت اليوم الخميس الموافق - 25 أكتوبر 2018 – بمقر الأكاديمية العربية للعلوم ‏والتكنولوجيا والنقل البحرى بأبى قير- فعاليات الدورة الـ12 "للمؤتمر الدولى للمنظمة الافريقية ‏للاستشعار عن بعد والبيئة " والذى يقام تحت رعاية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي خلال الفترة من ‏‏25-29 أكتوبر الجارى. ‏
وذلك بحضور : ‏
البروفسير / تيديان وتارة - خبير من مفوضية الاتحاد الإفريقي
البروفسير / جيدى كوفونيي - رئيس الجمعية الأفريقية لاستشعار البيئة عن بعد
الدكتور / ياسر رفعت عبد الفتاح - نائب وزير التعليم العالي للبحث العلمي
الدكتور /هدى مصطفى - نائب عن وزير البيئة
الدكتور/ محمود حسين - المدير التنفيذى الهيئة القومية للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء. ‏
‏ ‏
قال البروفسير "تيديان وتارة" خبير من مفوضية الاتحاد الإفريقي اتوجه بالشكر للأكاديمية العربية للعلوم ‏والتكنولوجيا والتكنولوجيا البحرية وكذلك اللجنة المنظمة المحلية في إشارة للهيئة القومية للاستشعار عن بعد على ‏الالتزام وتنظيم هذا المؤتمر.‏
‏ كما عبر " وتارة " عن التقدير لمقدمي المؤتمر ، وعلى الأخص مفوضية الاتحاد الأفريقي لرعاية عشرين مشاركاً ‏في هذا المؤتمر ، وجمعية ‏IEEEللعلوم الجيولوجية والاستشعار عن بعد (‏GRSS‏) لرعاية سبعة (7) مشاركين ‏آخرين من خلال ‏GRSS‏. - زمالة السفر الأسترالية والوكالة الأوروبية للفضاء ‏
‏ وأوضح "وتارة" أن موضوع هذا المؤتمر ، "رصد الأرض والعلوم الجغرافية المكانية، و وقد تم اختيار أهداف ‏التنمية المستدامة بعناية من أجل القيام بدور حيوي في مراقبة الأرض والمعلومات الجغرافية المكانية في تحقيق ‏أهداف التنمية المستدامة (‏SDG‏) وجدول أعمال الاتحاد الأفريقي 2063.‏
من جانبه اكد الدكتور" جيدى كوفونيي "رئيس الجمعية الأفريقية لاستشعار البيئة عن بعد ستساهم الموضوعات ‏الفرعية للمؤتمر بشكل كبير في تحقيق الأهداف السابقة من خلال جدول أعمال التنمية العالمية والإقليمية .‏
واضاف "كوفونيي" أن المعارض العلمية والتجارية للخدمات المشاركة فى المؤتمر ستعزز بالتأكيد النهوض ‏بالمعرفة والبحث والتطوير والتعليم والتدريب في مجال علوم الفضاء والتكنولوجيا الجغرافية المكانية بما في ذلك ‏التصوير التصويري والاستشعار عن بعد وعلوم المعلومات الفضائية وتطبيقاتها على نحو مستدام.‏
وقال الدكتور ياسر رفعت نائب وزير التعليم العالى ان المؤتمر الثانى عشر للمنظمة الافريقية للاستشعار عن ‏بعد يدفعنا نتطلع الى العمل معا من اجل تبادل الخبرات المميزة لصالح تحقيق اهداف التنمية المستدامة من خلال ‏تقنيات الاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء .‏
وبدورها قالت الدكتورة هالة مصطفى نائب وزير البيئة اسمحوا لى في البداية أن أرحب بكم في مصر التي تشرفت ‏باستضافة مؤتمركم الموقر مؤكده ان قضية التنمية المستدامة اصبحت تستحوذ وبقوة على اهتماماتنا حيث اشادت ‏بالعمل الافريقى المشترك فى هذا المجال .‏
من جانبه قال الدكتور محمود حسين رئيس الهيئة القومية للاستشعار عن بعد " نتطلع خلال ايام ذلك المؤتمر العلمى ‏الهام للاستفادة من ثمرته خلال متغيرات عصرنا الحالى والتى باتت تمثل تحديا مضيفا ان مثل تلك المؤتمرات ‏العلمية الهامة تساعدنا على اكتشاف المستقبل من خلال الاستماع الاراء وتبادل الخبرات والمناقشات. ‏
وإستهل الدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا كلمته قائلا : بداية أود أن أرحب ‏بالحضور الكريم، وأتمنى كل النجاح والتوفيق في المؤتمر الثانى عشر للمنظمة الافريقية للاستشعار عن بعد , ‏واضاف : ابعث بتحية التقدير ايضا لهذه النخبة الممتازة من ضيوفنا من الدول الصديقة أهل العلم والمعرفة الذين ‏لبوا الدعوة لمشاركتنا في هذا المؤتمر و أحيي جهدهم من أجل خدمة دولهم وشعوبهم بل ومن أجل خدمة الانسانية ‏كلها .‏
وقال "عبد الغفار "ان المؤتمر يحظى باهتمام كبير من جانب العلماء والمتخصصين فى مجال الاستشعار عن بعد ‏ونظم المعلومات الجغرافية حيث من المنتظر ان يشهد حضور ممثل من وكالة ناسا لعلوم الفضاء والجمعية الالمانية ‏لعلوم الفضاء ومنظمة الفاو وكذلك الاتحاد الافريقي .‏
وأضاف " عبد الغفار" يشارك فى المؤتمر مجموعة من كبار الهيئات والعلماء المتخصصين فى مجال ابحاث ‏الفضاء ونظم المعلومات الجغرافية وكذلك مجموعة من الجهات الداعمة ومنها الأكاديمية العربية للعلوم ‏والتكنولوجيا والنقل البحرى , وكالة الفضاءالاوروبيةESA ‎‏ برنامج الغذاء العالمى ‏WFP ‎‏ شركة ايرباص .‏
‏ واشار "عبد الغفار" الى أن المؤتمر يهدف فى دورته الحالية الى مناقشة العديد من المحاور المعنية بنظم المعلومات ‏الجغرافية –الاستشعار عن بعد وكذلك نحقيق التنمية المستدامة داخل القارة الافريقية – خلق وظائف جديدة من ‏خلال استخدام الخرائط وتحليل البيانات والمعلومات الجغرافية .‏
من جانبه اكد الدكتور علاء عبد البارى للمؤتمر نائب رئيس الأكاديمية رئيس اللجنة للمؤتمر : انها المرة الاولى ‏التى يقام فيها ذلك المؤتمر داخل جامعة فى اشارة الى الاكاديمية , لافتا الى ان ذلك المؤتمر يقام بصفة دورية كل ‏عامين اخرها كان فى 2016 .‏
واوضح ان المؤتمر يقام بمشاركة 37 دولة افريقية وذلك تحت رعاية وزارة التعليم العالى ووزارة الاتصالات ‏وتكنولوجيا المعلومات مشيرا الى ان المؤتمر سيتضمن مناقشة اوراق بحثية وتبادل افكار وخبرات المتخصصين ‏فى مجالات الخرائط ونظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد من خلال عرض تصوراتهم عن مستقبل ذلك ‏العلم .‏
واشار الى ان تقينات الاستشعار عن بعد وتحليل البيانات والخرائط من شانها خلق وظائف جديدة بما يحقق التنمية ‏المستدامة وبخاصة فى القارة الافريقية من خلال تحليل نظم المعلومات الخغرافية والبيئة بما يسهم فى تحقيق ‏التنمية المستدامة بالقارة الافريقية .‏
‏ قام الأستاذ الدكتور / إسماعيل عبد الغفار بمنح دروع تذكارية للسادة الضيوف تقديرا لما بذلوه من جهد لإنجاح هذا ‏المؤتمر الذى يقام للمرة الاولى فى جامعة

مزيد من الصور الخاصة بالخبر

More New

Top